البوابة 24

البوابة 24

الموكب!!

ميسون كحيل

بقلم: ميسون كحيل

شخصيات فلسطينية رسمية وفصائلية تتحرك بتكاليف مالية باهظة! أحدهم يتواجد في سيارة من السيارتين المرسيدس (قال يعني تمويه)، ويرافق هاتان السيارتان عدد اثنان جيب أحدهما أمام الموكب والآخر خلفه! ولا نعلم إن كان موكب هذا المسؤول فشخرة ومنظرة ووجاهة أم لدواعي أمنية؟ ولا نعلم أيضاً إن كان السبب دواعي أمنية واحتياطات يجب اتخاذها خوفاً من اغتيال ما ومن الذي يفكر في اغتياله!؟ خاصة أننا ندرك تماماً أن استهداف أي شخصية أسهل من شربة ماء. إذن في النهاية لا بد أن نستنتج بأن أي موكب ملفت للنظر حجماً وطولاً وعرضاً لأي شخصية لا يتعدى البريستيج ونفخ الذات!

لا توجد شخصية على هذه الأرض مهددة ويصعب الوصول إليها! لأن الاحتلال أصلاً يسيطر على الأرض والأجواء، وتحرك أي شخصية مرصود بالمليمتر صوتاً وصورة، وتحت المجهر وضمن نطاق وسيطرة الأقمار والكاميرات والصواريخ فلا تحاول أي شخصية من هذه الشخصيات أو أي مسؤول أن يوحي بأن رأسه مطلوب! وأنه الوحيد المستهدف. بل عليه أن يفكر بعقلانية بعيداً عن النرجسية والعظمة الكذابة، وأن يقلل من مصاريف تحركاته بموكب يكلف أكثر من مليون دولار وعدم نسيان بأن واقع الحال سيء، وأن الحياة تحت الاحتلال تتطلب تضحيات ونكران للذات وتقديم ما يمكن لتحسين الأوضاع كافة نضالياً وسياسياً واقتصادياً لأنه ومن غير المعقول أن يكون الشعب عطشان والمسؤول يتحرك بفخامة ضمن الموكب!!

كاتم الصوت: لا تخاف لو أنت مستهدف من زمان كانت جنازتك!

كلام في سرك: في المكان مناضل وقيادي عليه خطورة فعلية يتحرك بسيارته ومسؤول متفق عليه يتحرك بموكب قريب من أسطول من السيارات!

رسالة: لو تم تغييركم وسحب المسؤولية منكم ما رح ترجعوا لسيارتكم القديمة (نعلم) ولكن رح تكونوا وحدكم أحتفظ بالأسماء

البوابة 24