البوابة 24

البوابة 24

بالفيديو: ابتعد عنهم فورًا.. داعية يحذر من 4 أصناف من الناس

صورة توضيحية

فلسطين - البوابة 24


شارك الشيخ محمد أبو بكر، الداعية الإسلامي وأحد علماء الأزهر الشريف، مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، ينصح فيه المتابعين بالابتعاد عن أربعة أصناف من الناس وعدم مصاحبتهم بدون تفكير، ولو كان يصاحب أحدهم أن يبعد عنه، قائلًا: "مش معنى البعد قطيعة رحم ولكن الهجر الجميل..يعني صباح الخير يا جاري أنت في حالك وأنا في حالي".

وأضاف أبو بكر، أن ذلك يحدث عن طريق عدم وجود تداخل أو ود متصل وتبادل زيارات كثيرة، وأما من حذر منهم "أبو بكر" فأولهم النوع الذي لا يأتي منه إلا إيزاء مادي أو معنوي، أي الشخص الذي كلما تلقاه أما يسمعك كلمة تؤلمك أو يؤذيك في ظهرك بكلام سيء أو بأي شيء، حتى لو كان ذوي رحم، فيهجره الهجر الجميل بلا قطيعة.

أما الصنف الثاني بحسب "أبو بكر"، فهو من إذا عاشرهم المسلم شعر برقة في دينه أو أخلاقه، يوهو من يكون كثير المزاح في أمور محرمة، ويتحدث في سيرة الناس ثم يقول أننا لا نتحدث عن أحد او أننا نقول الواقع، ومثل هذا قد لا يستطيع أن يرد عليه المسلم لسنه أو قرابته ونحوه، فمثل هذا ينصح أبو بكر بهجرانه الهجر الجميل.

والنوع الثالث الذي ينصح أبو بكر بتجنبه، هو من لا يحصل المؤمن من مخالطته له إلا الإيزاء فقط، فيحسده أو يتدخل في حياته أو تسلط برأيه عليه، أو محاولة أن يقتحم خصوصياته ويبحث عن أسراره ويفتش خلفه، فعليه أن يجتنبه فورًا.



وعن النوع الرابع فهو من ينتقص من دينه وتدينه، يقول أبو بكر إن هؤلاء من يسخرون من طاعات الآخرين، فينتقص من صيامه أو حجابه، لأنه على مدار الأيام التالية سوف يفتنه في دينه مع مرور الوقت، مؤكدًا أن هذا النوع يجيد استخدام المصطلحات الدينية بشكل جيد حتى يخدم أهدافه.

"أنت كده جمعت كل الناس إلا من رحم ربي..هصاحب مين؟"، يرد أبو بكر على ذلك بما قاله ابن القيم رحمه الله: "والبصير الصادق لا يستوحش من قلة الرفيق ولا من فقده إذا استشعر قلبه مرافقة الرعيل الأول"، ويقول أبو بكر أن هؤلاء وردوا في القرآن الكريم في قوله تعالى: " وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا".

مصراوي