البوابة 24

البوابة 24

اعترافات نوعا أرغماني: "كنت أخرج لاستنشاق الهواء وأنا متنكرة في زي امرأة عربية"

نوفا ارغماني
نوفا ارغماني

قالت الأسيرة الإسرائيلية نوعا أرغماني التي أعلن عن تحريرها أمس من غزة إنها كانت برفقة أسيرين آخرين قبل أن يقتلا في غارة إسرائيلية بالقرب من المكان الذي كانوا يتواجدون فيه. 

وقالت أرغماني لعائلتها كما نقلت "قناة 13" العبرية: لقد رأيت الصاروخ يدخل المنزل، كنت متأكدة أنني سأموت .. اعتقدت أن هذا كل شيء، لكنني بقيت على قيد الحياة. 

أضافت: "طوال الفترة كنت أتنقل بين عدة شقق، ولم أكن محتجزة في الأنفاق، ومن وقت لآخر كنت أخرج لاستنشاق الهواء وأنا متنكرة في زي امرأة عربية".

وزعمت الأسيرة أن من قاموا بأسرها أجبروها على تعلم القرآن الكريم والأحكام الإسلامية من الصلاة وغيرها. 

فيما قال الأسير كوزلوف إنه تعلم بعض العبرية وكان يكتب حروف ومذكرات في دفتر كان بحوزته في مكان أسره. 

وأبلغ الأسير ألموج عائلته أن حماس صورته في يوم عيده ميلاده وسألهم فيما إذا شاهدوا الفيديو لكن العائلة أبلغته أن حماس لم تنشر شيء. 

 

البوابة 24