البوابة 24

البوابة 24

كحيل يوضح حقيقة توجه وفد حكومي للقاهرة الأسبوع المقبل

اسامة كحيل رئيس اتحاد المقاولين

فلسطين - خاص البوابة 24

أكد أسامة كحيل، رئيس اتحاد المقاولين الفلسطينيين، أن وفد من القطاع الخاص، سيتوجه الى العاصمة المصرية القاهرة، الأسبوع المقبل، لمناقشة قضايا مهمة تتعلق بمصلحة البلاد، وليس وفداً حكومياً كما يتم اشاعته عبر وسائل الاعلام.

وقال كحيل لموقع "البوابة 24": "الجميع يعلم أن هناك حصار مطبق من قبل الإسرائيليين وعدم دخول مواد البناء، حيث أن هناك توجه معلن من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالمساهمة بمبلغ 500 مليون دولار لإعادة اعمار غزة".

وأضاف: "ذهبنا للقاهرة في السابق، واجتمعنا مع الأشقاء المصريين ووضعناهم بتصورات حول الاحتياجات، وقد جاء وفد من جمهورية مصر الى قطاع غزة، وأخذ المخططات والمواقع التي دمرت، على أن يتم إعادة تصميمها من جديد وطرح عطاءات للشركات الفلسطينية للعمل".

وتابع: "في ظل الحصار المطبق، فإن كافة المجالات متوقفة، حيث أن الاشقاء أكدوا أن كافة مواد الاعمار اللازمة للمشاريع التي سينفذونها، سيتم إدخالها عبر معبر رفح، ونحن نريد أن تدخل كافة المواد ليست المتعلقة بالمشاريع المصرية فقط وانما كافة المشاريع في غزة".

وأشار كحيل إلى أنه بعد الحرب الأخيرة على قطاع غزة، وصل عدد المشاريع التي تم طرحها الى أكثر من 180 مشروعاً من قبل المؤسسات المختلفة، سواء وكالة أونروا او الجمعيات الخاصة أو البنك الإسلامي للتنمية أو المؤسسات الكويتية، وصندوق التنمية الإسلامي ووزارة الاشغال العامة والإسكان ووزارة التربية والتعليم، لافتا إلى أن هناك العديد من المشاريع الأخرى تم تأجيل طرحها بسبب عدم ادخال مواد البناء.

وأكد، أنه بناء على ذلك كان من الضرورة تشكيل وفد من القطاع الخاص وخصوصاً أن المصريين أكدوا أنهم سيبذلون كافة جهودهم لإدخال كافة مواد البناء.

وقال كحيل: "نحن كتجار ومقاولين وأصحاب مصانع، لدينا مشكلتيْن رئيسيتيْن، الأولى تتمثل في أسعار النقل العالية، حيث أن لدينا رؤية مهمة سيتم طرحها امام المصريين بهذا الخصوص، والثانية ان ليس كافة المواد يتم إدخالها وانما أصناف معينة من جمهورية مصر العربية، حيث أننا نطالب بإدخال كافة المواد وفق رؤية عملية واقعية تقبل بها مصر وتساهم في إعادة الاعمار".

وأضاف: "يجب عمل تشبيك بين كبار التجار والمستوردين وبين نظرائهم المصريين، بالإضافة الى الالتقاء مع اتحاد المقاولين المصريين واتحاد الغرف التجارية في مصر".

البوابة 24