البوابة 24

البوابة 24

انتبه.. الاستحمام بهذه الطريقة يعرضك للإصابة بـ "نوبة قلبية"

صورة توضيحية

فلسطين - البوابة 24


تفهم النوبة القلبية عادةً بارتباطها بالأمراض المصاحبة الأخرى (وجود أكثر من حالة واحدة في نفس الوقت)، مثل ارتفاع الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم، وقد ؤدي التوقف المفاجئ في تدفق الدم إلى القلب إلى حرمان العضو من الأكسجين بشكل خطير، بالرغم من أن الناس ما زالوا واعين ويتنفسون.

وتوصلت بعض الدراسات، إلى أن عددًا من العادات قد تتسبب في ظهور أعراض النوبة القلبية، وإحداها قد يحدث أثناء الاستحمام، وقال العديد من ضحايا النوبات القلبية، إنهم يشعرون بألم في الصدر وضيق في التنفس في اللحظات التي سبقت النوبة.

 

أضرار الاستحمام بالماء البارد

وبحسب بعض الخبراء، قد يكون التعرض لتدفقات مفاجئة من الماء خطيرا على الأفراد المصابين بأمراض القلب، كما توضح مؤسسة هارفارد هيلث": "تحدث النوبة القلبية عندما يتم إغلاق أحد الشرايين التاجية للقلب بشك مفاجئ أو يكون تدفق الدم بطيئا للغاية، وتسمى النوبة القلبية أيضا، احتشاء عضلة القلب، والسبب المعتاد للانسداد المفاجئ في الشريان التاجي هو تكوين جلطة دموية".

وأشرت إلى أن الاستحمام بالماء البارد قد يؤثر تأثيرًا سلبيًا على المصابين بأمراض القلب، "لأنه قد يؤدي إلى نوبة قلبية أو عدم انتظام ضربات القلب"، حيث تتسبب صدمة الماء البارد في تقلص الأوعية الدموية في الجلد، ما يزيد من مقاومة تدفق الدم داخل الجسم.

ونتيجة لذلك، يرتفع معدل ضربات القلب، وهو ما يجعل من الصعب على القلب ضخ الدم في جميع أنحاء الجسم، ومن المرجح أن يرتفع الضغط داخل الأوعية الدموية نتيجة لذلك. ومن خلال التسبب في تضيق الأوعية الدموية، يمكن أن يؤدي الماء البارد إلى حدوث أزمات قلبية، حتى في الشباب نسبيا والذين يتمتعون بصحة جيدة.

روسيا اليوم