البوابة 24

البوابة 24

هجوم عنيف من ماكرون على الأمريكان.. أصدقاء الأمس أعداء اليوم

الرئيس الفرنسي ماكرون

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن التحالف مع الولايات المتحدة أقوى من أي شيء آخر، داعيًا البلدين إلى الارتقاء بالعلاقات إلى مستوى ما صاغه التاريخ بينهما، محذرًا من خطر أن تذهب أوروبا بشكل عام وفرنسا بشكل خاص، ضحية المنافسة التجارية الحالية بين واشنطن وبكين أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم".

تعزيز الصناعة الأمريكية وتفتيت الغرب

واعتبر ماكرون، خلال لقاء مع أعضاء بالكونجرس، أن البرنامج الأمريكي للاستثمارات والإعانات لمساعدة الشركات المحلية يهدد بـ "تفتيت الغرب"، مستنكرًا ما وصفه بالإجراءات الاقتصادية "العدوانية للغاية" التي اتخذها نظيره الأمريكي جو بايدن لتعزيز القطاع الصناعي في الولايات المتحدة.

وأضاف الرئيس الفرنسي في اجتماع مخصص لمناقشة تغير المناخ: "ضع نفسك في مكاني، لم يتصل بي أحد عندما كانت تجري مناقشة قانون خفض التضخم"، طالبًا الاحترام كصديق جيد، مشيرًا إلى أنه لا يعتقد  للحظة أن الإدارة الأمريكية ستغير التشريع الذي يعتبره البيت الأبيض حاسمًا، لكنه دعا إلى تعزيز التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا.

 

10-1-COPY-7.jpg
 

 

تحفيز الاقتصاد الأوروبي

من جانبها، ترى واشنطن أن قانون خفض التضخم سيكون مشروعًا مربحًا للطرفين، ومن المحتمل أن يحفز الاقتصاد الأوروبي أيضًا، وذلك بعدما كشفت الإدارة الأمريكية عن برنامج دعم انتقال الطاقة المسمى قانون خفض التضخم، حيث يتضمن البرنامج دعمًا سخيًا للسيارات الكهربائية والبطاريات والطاقة المتجددة، بشرط أن يتم إنتاجها على الأراضي الأمريكية.

تعزيز المنافسة التكنولوجية مع الصين

وتشعر فرنسا بالقلق إزاء الحماية التجارية المتفشية التي أظهرها الرئيس الأمريكي، حيث يعتزم بايدن تعزيز قطاع السيارات الكهربائية، بهدف استحداث المزيد من الوظائف الصناعية، وتحقيق انتقال الطاقة، وتعزيز المنافسة التكنولوجية مع الصين.

وكالات