البوابة 24

البوابة 24

تصفية بلا رحمة.. تطور خطير وقتل شاب احتفل بفوز المنتخب الأمريكي على إيران

ايرانون يحتفلون بخسارة منتخب بلادهم

ذكرت منظمتان للدفاع عن حقوق الإنسان قتل شاب إيران برصاص قوات الأمن خلال احتفاله بهزيمة منتخب بلاده أمام العدو اللدود منتخب أمريكا، وذلك في نهايات كأس العالم لكرة القدم التي تجرى في قطر.

وعلى عكس المتوقع سادت حالة من الحزن على عدد من الجماهير الإيرانية و إخراج بلاده من المونديال، في ظل انقسام حاد في البلاد ومظاهر الاحتجاجات التي بدأت منذ شهرين ونص، واتهام طهران للبيت الأبيض أنه يسعى إلى وقيعة وإحداث فتنة في البلاد ردا على البرنامج النووي.

الشرطة الإيرانية تقتل شابا شجع المنتخب الأمريكي

وقتل مهران سماك صاحب الـ 27 سنة بالرصاص الحي وذلك عند الاحتفال بفوز منتخب أمريكا وأطلق بوق سيارته في مدينة بندر أنزلي على بحر قزوين شمال غرب طهران، بحسب منظمتين حقوقيتين.

mm.PNG
 

ولفتت منظمة حقوق الإنسان في إيران أن الامن أطلق النار على رأس الشاب بشكل مباشر وقتل برصاصة في الرأس بعد هزيمة المنتخب الإيراني أمام أميركا".

احتجاجات في إيران

وحتى الآن قتل ما يقرب من 448 شخصًا بينهم 60 طفلا أقل من 18 عامًا في قمع قوات الأمن المظاهرات في إيران طبقًا لإحصائية أعدتها منظمة حقوق الإنسان في إيران، وللمرة الأولى أعلنت السلطات الإيرانية مقتل  أكثر من 300 شخص منذ بدء الاضطرابات.

مخاوف من انشقاقات في الجيش الإيراني

يسود حالة من القلق من انشقاقات في الجيش الإيراني بعد دخول الاحتجاجات شهرها الثالث على التوالي، وذكرت إيران إنترناشيونال عن مستند رسمي موجه من قبل قائد كبير في الجيش الإيراني لتقديم تقارير عن اعتقال أى من قوات الجيش أو العائلات المشاركة في الاحتجاجات وسط مخاوف من انشقاق في الجيش.

ولا تزل بعض الأحياء في طهران تشتعل فيها المظاهرات ونظم مشاركون في أحياء فردوس ضد النظام الإيراني، وهاجم المتظاهرون الإيرانيون المنزل حيث ولد مرشد البلاد الخميني، وجرى تحويل هذه الممتلكات في خمين إلى متحف وتظهر اللقطات على وسائل التواصل الاجتماعي أجزاء من العقار مشتعلة متظاهرون يلقون قنابل حارقة. المتحف هو موقع مفضل لمؤيدي النظام، الذي أطاح مؤسسة الروحي الشاه المدعوم من الولايات المتحدة في عام 1979.

 

 

 

 

العربية