البوابة 24

البوابة 24

خطة الكماشة.. اللحظات الأخيرة قبل مقتل زعيم تنظيم الدولة أبو الحسن الهاشمي القرشي

أبو الحسن الهاشمي القرشي

كشف قوات مقاتلة شاركت في عملية مقتل زعيم تنظيم الدولة، أبو الحسن الهاشمي القرشي، في منتصف أكتوبر الماضي بسوريا، إن القرشي قرر  تفجير نفسه بعد محاصرته من قبل قوات محلية وه ومساعده في مدينة جاسم،

وفي بيان له أوضح الجيش الأمريكي أن زعيم تنظيم الدولة قتل في عملية نفذها قوات الجيش السوري الحر المعارض في درعا شمال غرب سوريا، وسيطر الجيش السوري الحر على محافظة درعا بعد اتفاقيات روسيا 2018، أعادت لدمشق السيطرة على جنوب البلاد.

458-1-1024x628-1.jpg
 

أسرار عن اغتيال زعيم تنظيم داعش

ولفت المصدر أن جرى رصد أبو الحسن القرشي ومساعديه في مخبأ سري بأحد المنازل"، وفقا لوكالة رويترز، إذ ذكرت المصادر من أحد مقاتلي  الجيش السوري الحر وأقارب لزملاء له قُتلوا في الاشتباك، بالإضافة إلى بعض سكان مدينة جاسم السورية أن العملية تمت كان كان مخطط لها.

ولفت سالم الحوراني، الذي يعيش في جاسم، وهو مقاتل سابق شارك في حصار المنازل التي تم اكتشاف خلية تنظيم داعش بها، أن الزعيم وأحد مرافقيه قرر تفجير نفسيهما بحزامين ناسفين، بعدما نجح المقاتلين في الوصول إلى مكانهما.

تعيين أبو الحسين الحسيني القرشي زعيما جديدا

وفي وقت سابق له كشف متحدث باسم داعش، قد قال إن التنظيم الإرهابي عيّن "أبو الحسين الحسيني القرشي زعيما جديدا، واستغل داعش الفوضى التي جرت في عدد من البلدان العربية في العراق وروسيا ينشط من جديد، واتخذ منها مكانا لممارسة نشاطهم.

 شغل أبو الحسن قبل توليه قيادة التنظيم، وديوان التعليم، بعدة مناصب بينها أمير ما يسمى بـ"ديوان القضاء والمظالم"، كما عمل مسؤولا عما يسمى بـ"إمارة المكتب المركزي لمتابعة الدواوين الشرعية".

 

سكاى نيوز