البوابة 24

البوابة 24

الجهاد الإسلامي تكشف تفاصيل إضراب "كسر عظم".. ومن المسؤول عن وقف الإضراب

صورة تعبيرية

فلسطين- البوابة 24

أعلن ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية ياسر مزهر، اليوم الثلاثاء الموافق 14/9/2021، أن الأسرى توافقوا وسيشرعون يوم الجمعة القادمة بإضراب مفتوح عن الطعام, ردًا على هجمة إدارة السجون بحق أسرى الجهاد الإسلامي.

وأكد مزهر خلال حديثه لإذاعة صوت القدس، على أن الحوار مع إدارة السجون وصل إلى طريق مسدود، متمم "سنؤدي صلاة الجمعة أمام مقر الصليب الأحمر بغزة وسنعلن عن الإضراب". 

وأكمل: الأسرى يطالبون بعودة الأوضاع داخل السجون كما كانت قبل عملية انتزاع الحرية, وإعادة تفعيل الهواتف والزيارات، كلما امتد عمر الإضراب سيكون هناك مطالب إضافية للأسرى، وقد الأسرى توافقوا على أن إيقاف الإضراب سيكون بقرار من أسرى حركة الجهاد الإسلامي.

وأوضح أن 1400 أسير سيشرعون في الإضراب "كسر عظم" كمرحلة أولى, وبداية الأسبوع القادم سيدخل أسرى جدد في الإضراب.

وكشف أنه وبعد عملية انتزاع الحرية، إدارة سجون الاحتلال فرضت عقوبات تعسفية جديدة بحق أسرى حركة الجهاد الإسلامي, وتشن حملة غير مسبوقة ضدهم، حيث تم محاكمة 400 أسير من أسرى حركة الجهاد غيابيًا، تمثلت العقوبات بالغرامات المالية, ومنع الزيارات والكانتينة.

وختم: يقع على عاتق على السلطة ووزارة الخارجية وفصائل المقاومة إسناد الإضراب، وندعو كافة أبناء الشعب الفلسطيني لإسناد ودعم الأسرى.

البوابة 24