البوابة 24

البوابة 24

بالفيديو: رسالة هامة من علي جمعة للرجال: "دلعوا زوجاتكم"

صورة توضيحية

فلسطين - البوابة 24

قال الدكتور علي جمعة، المفتي السابق لجمهورية مصر العربية، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، إن مكانة المرأة كبيرة وحقوقها مصانة في الإسلام، مستشهدا بحديث النبي- صلى الله عليه وسلم-: "حبب إلى من دنياكم النساء والطيب وجعلت قرة عيني الصلاة"، موضحًا أنه حديث صحيح إلا أن الناس تتناقله بطريقة خاطئة، ويظن بعض الناس أنه قال حبب إليّ من دنياكم ثلاث، وهذا خطأ، فلم يقل ثلاث.

وتابع جمعة، عبر فيديو نشره على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن قول النبي بعد ذلك "جعلت قرة عيني الصلاة" حال ثالث لا علاقة له بما قبله من الدنيويات،لافتًا إلى أن الرسول جاء في مجتمع جاهلي يأد البنات، مستشهدا في ذلك بقول الله- تعالى- في سورة التكوير "وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ* بِأَيِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ"، فكان النبي يريد أن يفهمهم بأن الست ليست نجاسة، ولكن هي مكلفة من البشر كما أنها لها حقوق وتورث.

وأكد المفتي السابق، أن أسباب ذكر الرسول- صلى الله عليه وسلم- لحب النساء مضيفًا مما قاله في ذلك مثل قوله: خيركم خيركم لأهله وانا خيركم لأهلي، وقال أيضًا: "النساء شقائق الرجال"، مستشهدا في ذلك بقول الله تعالي-في سورة البقرة،" وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ".

 

 

وأشار جمعة، إلى أن المرأة وظيفتها الأساسية إخراج الحياة وتربيتها واعزازها، ناصحًا الرجال "عليكم ان تدلعوهم وطبطبوا عليهم"، فالنبي- صلى الله عليه وسلم- يقول: "إن كثيرا منكم يحب الجمال، ومن ضمن الجمال الطيب والنساء فهما من زينة الحياة الدنيا".

وأوضح جمعة، أن الصورة الذهنية السيئة للمرأة تعوقها عن الوصول إلى الكمال، متابعًا إن العوائق الذكورية الموجودة والسخرية من النساء وغيرها من الأسباب وراء كمال الرجال وعدم كمال النساء، مستشهدا في ذلك بما قاله ابن عباس عن المرأة: "خلق الرجل من الأرض فهو بها معلق، وخلقت المرأة من الرجل فهي به معلقة".

مصراوي