البوابة 24

البوابة 24

40% من سكان بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى مهددين بالهدم والطرد

بطن الهوى في سلوان

فلسطين - البوابة 24

تحدث مختص في شؤون القدس، صباح اليوم الأربعاء، عن هجمة الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه على مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك؟

وقال المختص في شؤون القدس فخري أبو دياب، لـ "إذاعة الأقصى" إن: زيادة الهجمة على القدس وأحيائها ضمن سياسة ممنهجة يهدف الاحتلال منها الى إشغال الناس عما يخطط له في الأقصى لفرض وقائع تهويديه.

وأضاف أن: "40% من سكان بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى مهددين بالهدم والطرد وهي جزء من محاولة تشريد وفرض ما يسمى السيادة "الإسرائيلية" على المواطنين بالقدس."
 
وأوضح أن الاحتلال يهدف من سياسة هدم المنازل، اشغال الناس بقضاياهم الخاصة وصرفهم عن مناهضة ومقاومة المخططات التهويدية.

وذكر أن سياسية التجهير القصري وهدم المنازل بالقدس مخالف للقوانين الدولية ولم نشهد أي تدخل عالمي لوقف هذه السياسة على القدس. 

وأشار إلى أن أهالي القدس بحاجة للصمود والثبات لإفشال مخططات الاحتلال كما أفشلوها في حي الشيخ جراح وبطن الهوا والخان الأحمر.

البوابة 24